بلاغ جديد للحزب الدستوري الحر إلي الرأي العام

 بلاغ جديد للحزب الدستوري الحر إلي الرأي العام


صدر اليوم الإربعاء 22 جوان 2021 بلاغ إلى الرأي العام عن الحزب الدستوري الحر بخصوص ما سبق إعلانه في الوقفة الإحتجاجية للحزب و ذلك بتاريخ 19 جوان 2021 عن اعتزام الحزب فتح ملفات توزيع الإشهار على المؤسسات الإعلامية و علاقة السلطة الرابعة بأصحاب المال و التصرف في المؤسسات المصادرة، و قد تمثل نص البيان في ما يلي:
" الحمد لله وحده
تونس في 23 جوان 2021

بلاغ إلى الرأي العام

تبعا لإعلان رئيسة الحزب الدستوري الحرّ خلال الوقفة الإحتجاجية المنتظمة يوم السبت 19 جوان 2021 اعتزام الحزب فتح ملفات توزيع الإشهار على المؤسسات الإعلامية وعلاقة الإعلام بأصحاب المال والتصرف في المؤسسات المصادرة وذلك بغاية الدفع إلى النأي بقطاع الإعلام عن ابتزاز السلطة وحزامها السياسي والمحافظة على حرفيته ونزاهته والتزامه بمقتضيات ميثاق الشرف الصحفي والمقاييس العالمية لاستقلالية الإعلام وحياده،
يتشرف الحزب الدستوري الحر بإعلام الرأي العام أن:
رئيسة كتلته البرلمانية النائب عبير موسي تقدمت إلى الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري بمطالب نفاذ إلى المعلومة قصد تمكينها من الملفات القانونية لعدد من المؤسسات وخاصة منها المصادرة وعقود التفويت في المنابات الراجعة للدولة بموجب المصادرة، 
ويحذر الحزب من ظاهرة حجب المعلومة التي أصبحت تمارس مؤخرا من خلال حجب الوثائق والتعلل بالمعطيات الشخصية لمنع المعارضة البرلمانية من القيام بواجبها الرقابي على مختلف التصرفات الإدارية والمالية للسلطة الحاكمة والمؤسسات الدستورية. "


Commentaires

الأرشيف

نموذج الاتصال

Envoyer