بعد مشاركتها في مسيرة الدستوري الحر مايا القصوري تعلق


بعد مشاركتها في مسيرة الدستوري الحر مايا القصوري تعلق


دونت المحامية و الناشطة السياسية "مايا القصوري" على الموقع التواصل الإجتماعي "أنستاغرام" بتاريخ 06 جوان 2021 بعض الملاحظات على المسيرة الشعبية التي نظمها الحزب الدستوري الحر بعد مشاركتها فيها هي و ثلة من الإعلاميين و  الفنانين و نشطاء بالمجتمع المدني، فكانت الملاحظة الأولى تمثلت في التعبير عن سعادتها بمشاركة آلاف التونسيين الذين اختاروا القاطرة الوحيدة و الصحيحة و المنسجمة ضد الإخوان أما الملاحظة الثانية فكانت حول تنوع الفئة العمرية للحضور تمثلت خاصة من شباب و نساء ليست لهم علاقة بالحياة السياسية بل جمعهم الإيمان بالقضية التي يحملها الحزب الدستوري الحر أما الملاحظة الثالثة فكانت حول المعالجة الأمنية للمظاهرة السلمية و المرخص فيها يبين وعي المنظومة القائمة بانتهاء شرعيتها 
أيضا وجهت مايا القصوري نقدا لاذعا لمن سمتهم "الواقفين على الربوة" بالتحرك و مساندة الحزب الدستوري الحر فورا.

نأتي بالذكر بأن المحامية مايا القصوري قد شاركت في يوم إفتتاح خيمة إعتصام الغضب أمام مقر الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين بشارع خير الدين باشا تونس و  وقوفها جنبا لجنب مع رئيسة الحزب الدستوري الحر الأستاذة عبير موسي



Commentaires

الأرشيف

نموذج الاتصال

Envoyer