القيروان تعاني من مسؤوليها اكثر من الكورونا

 القيروان تعاني من مسؤوليها اكثر من الكورونا



في فضيحة جديدة للدولة التونسية و ممارسات مسؤوليها، تهكم اليوم الثلاثاء 22 جوان 2021 المدير الجهوي للصحة محمد رويس ووالي القيروان محمد بورقيبة على الممرضة مروى السبري و ذلك بسبب فضحها للخور الحاصل في مستشفيات القيروان.
و في تدوينة لها في صباح نفس اليوم على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك و قبل وقوع الحادثة قالت مروى: "جاتنا اجهزة التنفس من كل بلاصة و في الأخير المواطن ملقاش  الاكسيجان سؤال وين مشات الاجهزة؟؟؟؟ فرك الرمانة يزينا ما سكتنا".
و حسب ما قالته مروى في فيديو لها تحدثت فيه عن ما تعرضت له، فإن لهذا المدير الجهوي عدة مشاكل سابقة و هو غير مرغوب به في الجهة.
كما صرح أحد الحضور بأن والي الجهة سبق له كذلك ان تهكم على أعوان الصحة بنفس المستشفى.
فعوض أن تتكاتف جهود المسؤولين للمرور من هذا الوضع الصعب الذي تعيشه القيروان، يتعرض اليوم جيشنا الأبيض للتهكم و المضايقات لإسكات صوتهم الحر.




Commentaires

الأرشيف

نموذج الاتصال

Envoyer