المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة : لا لأخونة قوات الأمن

المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة : لا لأخونة قوات الأمن 



صدر بيان بتاريخ 07 جوان 2021 عن المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة يندد بما جري يوم السبت 05 جوان 2021 خلال المسيرة الشعبية التي نظمها الحزب الدستوري الحر حيث اعتبر أنها ممارسات ديكتاتورية تعسفية لا تمت بصفة بالنظام الجمهوري المدني و أن الديموقراطية المزعومة هي مجرد واجهة كاذبة 
كما اعتبر أن الحكومة تتعامل بمكيالين مع مسانديها من نواب الشعب فتغض البصر عن العنف اللفظي و المادي الذي يمارسونه علي النواب المعارضين

أيضا حذر من السعي الي المس من حقوق المرأة في ظل هذا النظام الذي يسعي الى جعلها مواطنة درجة ثانية و ذلك بتعنيفها لفظيا و ماديا من طرف النواب و الأمنيين 
اعتبر المرصد الوطني للدفاع عن مدنية الدولة أن الحكومة أصبحت خاضعة للقوي الرجعية الظلمية بتعلة الحاجة الى الحزام البرلماني الاخواني التي تسعي الى لأخونة الدولة.

Commentaires

الأرشيف

نموذج الاتصال

Envoyer