إثر تفاقم الوضع الوبائي في تونس و مغالطة الحكومة للشعب التونسي ، الحزب الدستوري الحرّ يستنكر سياسات الدولة الفاشلة



إثر تفاقم الوضع الوبائي في تونس و مغالطة 
الحكومة للشعب التونسي ، الحزب الدستوري الحرّ يستنكر سياسات الدولة الفاشلة


أصدر الحزب الدستوري الحرّ اليوم الأحد 11 جويلية 2021 بلاغ على إثر تفاقم الأزمة الصحية في تونس نتيجة القرارات الاعتباطية للحكومة و فشلها فيجلب التلاقيح 

إذ استنكر الحزب الدستوري الحرّ تعمد الحكومة مغالطة الشعب التونسي و ترهيبهم من خلال إعطاء أرقام مغلوطة حول عدد الوفيات و الإصابات المسجلة و عدم تطابق أرقام وزارة الصحة مع الأرقام المعلنة من طرف المديرين الجهويين للصحة الذين قاموا بتكذيب وزارة الصحة في أكثر من مناسبة 

كما ندد بعدم شفافية الحكومة في إعلام المواطنين بالقرارات المتخذة لمجابهة فيروس كورونا إذ لم يتم الإعلان علي أن الحجوزات الفندقية تعتبر بمثابة ترخيص للتنقل بين الجهات و هذا الاستثناء لم يصدر في بلاغ رئاسة الحكومة إذ لم تتقدم الحكومة بأية تبرير لهذا التمييز بين المواطنين 

كما استغرب الحزب الدستوري الحرّ من القرارات المتناقضة و الغير مدروسة للسلط الجهوية للصحة إذ تم إقرار الحجر الشامل في جهات شهدت إنخفاض في عدد الإصابات و تم رفع الحجر الشامل و إقرار الحجر الموجه في جهات تشهد إرتفاع في عددٍ الإصابات مما يؤكد تسييس القرارت و انعدام أية رؤية طبية 

و ندد بغلق عدة مراكز تلقيح في عديد الجهات لعدم توفر التلاقيح و يطالب الحكومة في الاسراع في جلب التلاقيح لحماية المواطنين من الابادة الجماعية التي يتعرضون لها و طالبها بمخاطبة الشعب التونسي و تقديم توضيحات رسمية حول ما قامت به من مغالطات 



Commentaires

الأرشيف

نموذج الاتصال

Envoyer